Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار

هل يمكننا الاعتماد على ChatGPT للحصول على نصيحة استثمارية موثوقة؟


حوالي 50% من الجيل زد وما يزيد قليلاً عن نصف جيل الألفية استخدموا روبوت الدردشة ChatGPT من شركة OpenAI للحصول على نصيحة استثمارية، وفقاً لمسح شمل ألفين أميركي أجرته شركة الاستشارات المالية والاستثمارية The Motley Fool. 


 

ويأتي ذلك رغم أن OpenAI تحذر مستخدمي ChatGPT من أن التطبيق أحياناً يكتب إجابات تبدو عقلانية لكنها غير صحيحة أو لا معنى لها، وأن تلك الأداة ليس المقصود منها تقديم النصيحة حسبما نقلت CNBC.


 


فالسماح للتطبيق الناشئ بإنشاء محفظة ليس هو أفضل استراتيجية استثمارية على الإطلاق.


 


ويقول دوجلاس بونبارث مخطط مالي معتمد ورئيس ومؤسس شركة Bone Fide Wealth للتخطيط المالي في تصريحات لـCNBC Make It: لن توفر ChatGPT لك بأي حال طريقة للتغلب على سوق الأسهم (الحصول على عائد على الاستثمار بما يتجاوز أداء مؤشر واسع النطاق مثل S&P500).


 


وأوضح بونبارث أنه أخضع الفطنة المالية لـChatGPT للاختبار وأن النتيجة لم تكن رائعة، إذ طلب من أداة الذكاء الاصطناعي إنشاء محفظة افتراضية متنوعة، وتتكون من 80% من الأسهم، و20% من الدخل الثابت.


 


وقدم بونبارث لـChatGPT القليل من الإرشادات والمؤشرات حول نوع صناديق المؤشرات المتداولة التي يرغب في استخدامها. 


 


وأوضح بونبارث أن ChatGPT قدمت له محفظة قريبة من طلباته مع وجود بعض الأخطاء وحينما أخطرها بذلك لم تحذف المعلومات الصحيحة التي كانت موجودة وهو ما أثار إعجابه.


 


وأشار بونبارث إلى أن الأشخاص الذين يستخدمون أدوات الذكاء الاصطناعي مثل ChatGPT طلباً للمشورة المالية، قد يسيئوا فهم القدرات الحالية والقيود لتلك الأدوات.


 


لكنه أرجع ذلك إلى أن الأشخاص يعتقدون أنه طالما ChatGPT تستطيع معالجة كميات كبيرة من البيانات فإنها ستكون على معرفة تامة أو تستطيع توقع الأداء المستقبلي لشركة ما.


 


وفي حين أن تلك التكنولوجيا قد تستطيع تنفيذ عمليات محظوظة على صعيد اختيار الأسهم، فإنه لم يمضي وقتاً طويلاً لكي نتأكد مما إذا كان بإمكانها تكرار تلك النتائج على المدى الطويل.


 


وعلاوة على ذلك، فإن الإصدار المجاني من ChatGPT لديه معرفة محدودة بأحداث العالم بعد عام 2021 مما يعني أن ردودها لا تستند إلى بيانات الوقت الفعلي.


 


وأضاف بونبارث: هناك اختلاف ما بين الإمكانيات والواقع، ونحن لسنا في مكان يجب أن نعتمد فيه على الذكاء الاصطناعي أو ChatGPT لاتخاذ قرارات استثمارية لأنفسنا.


 


كيف يمكن لـ ChatGPT مساعدة المستثمرين بالفعل؟


على الرغم أن أدوات الذكاء الاصطناعي مثل ChatGPT ليست الأفضل لإنشاء محفظة استثمارية، فإنها من الممكن أن تكون مفيدة للمستثمرين بطرق أخرى.


 


ووفقاً لبونبارث، من الممكن أن تكون التكنولوجيا مفيدة عند البحث عن تعريفات للمصطلحات المالية قد تكون على غير دراية بها، أو من أجل جمع البيانات عند البحث عن شركة تفكر بالاستثمار بها.


 


لكن لا تتوقع أن يستبدل الذكاء الاصطناعي المستشارين الماليين البشريين بالكامل في أي وقت قريب.


 


وتابع: المستشار المالي البشري هو الأنسب لمساعدتك في القرارات المالية التي تنطوي على مشاعر وسلوكيات مثل اختيار مكان التقاعد.


 


وواصل بونبارث: الذكاء الاصطناعي غير قادر حقاً على فهم التفضيلات المحددة للفرد، وبالتالي لن تحصل على نصيحة مالية مخصصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى