أخبار

نجاح القمر الصناعى BW3 فى التقاط إشارات الهواتف العادية فى الفضاء


حدثت مكالمة هاتفية رائدة بين تكساس واليابان، والتي يمكن أن تساعد في النهاية على تمهيد الطريق لـ “شبكة خلوية فضائية” يمكن الوصول إليها عالميًا، نقلا عن The Verge، حيث أعلنت شركة AST SpaceMobile، الشركة المصنعة للأقمار الصناعية ومقرها تكساس، أنها نجحت في توجيه مكالمة صوتية بين هاتفين ذكيين قياسيين مباشرة من خلال القمر الصناعي BlueWalker 3 (BW3) في مدار أرضي منخفض، وهو ابتكار يمكن أن يحسن الاتصال الخلوي العالمي في المناطق النائية، دون الوصول إلى الأبراج الخلوية.


 


وتدعي شركة AST SpaceMobile أن هذه هي “المرة الأولى التي يحقق فيها أي شخص اتصالاً صوتيًا مباشرًا من الفضاء إلى الأجهزة الخلوية اليومية، قائلة، “تم إجراء المكالمة الهاتفية من Samsung Galaxy S22 غير معدل في ميدلاند بتكساس، باستخدام طيف الهاتف المحمول من AT”.


 

ويعد القمر الصناعي BW3 قوي بما يكفي لالتقاط إشارات الهاتف المحمول من مسافة تزيد عن 1000 ميل في العادة، لا ينبغي أن يكون الهاتف الذكي اليومي قادرًا على الاتصال مباشرة مع الأقمار الصناعية في الفضاء لأنها تعمل باستخدام أطياف مختلفة، وبدلاً من ذلك تتطلب الهواتف الاتصال بالأبراج الخلوية القريبة.


 


ولكن تمكنت AST SpaceMobile من التغلب على هذا بعدة طرق، مثل تصميم بنية شبكتها بشكل هادف لتعكس معيار 3GPP (مشروع شراكة الجيل الثالث) الذي تستخدمه الشبكات الخلوية الأرضية، وهذا القمر الصناعي BW3  على ارتفاع 693 قدمًا مربعًا (ما يزيد قليلاً عن 64 مترًا مربعًا)، ويعد بمثابة أكبر مجموعة اتصالات تجارية تم نشرها على الإطلاق في مدار أرضي منخفض، حيث قادر على التقاط إشارات الهاتف المحمول من على بعد أكثر من 1000 ميل بفضل عنصر الهوائي الفردي البالغ 100000 عنصر.


 


كما أن مكالمة الاختبار الأولية تم إجراؤها عبر 2G وأن مراحل الاختبار التالية ستشمل LTE و4G و5G، والهدف الرئيسي من الاتصال المباشر من خلية إلى أخرى هو تحسين الوصول الخلوي العالمي في المناطق النائية التي تفتقر إلى البنية التحتية مثل الأبراج الخلوية.


 


وهذا يشمل أيضًا المناطق الريفية في جميع أنحاء الولايات المتحدة التي تكافح من أجل تحقيق اتصال لاسلكي من الجيل الثالث، ناهيك عن 5G، حيث أبرمت شركة AST SpaceMobile اتفاقيات سارية مع شبكات شركات الهواتف المختلفة، والتي تضم مجتمعة ما يقرب من 2 مليار مشترك. 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى