أخبار

شاهد.. ملاكمة بين إنسان وروبوت جديد مصمم لتوجيه اللكمات

بدأ عدد من الروبوتات بالفعل فى اقتحام عالم الرياضة من حارس مرمى روبوتى بأربعة أرجل إلى بطل كرة الطاولة المدعم بالذكاء الاصطناعى من جوجل، والآن تستعد الروبوتات لمواجهة المحترفين في الملاكمة.


 



 


ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، فإن روبوت ضخم يشبه الإنسان، شارك فى ملاكمة مع إنسان، ووجه له بعض اللكمات، ويوصف الروبوت، الذى يطلق عليه اسم ناديا، بأنه “الجيل القادم من الروبوتات”.


 


ملاكمة مع روبوت


 


وأثارت اللقطات مخاوف العديد من المشاهدين، حيث علق أحدهم: “انتظر حتى يحصل الروبوت على عقله الالكترونى ويضربك بشكل حقيقي”.


 


ويعد الروبوت “ناديا” من أفكار الباحثين فى IHMC Robotics وBoardwalk Robotics، ويوضح IHMC على موقعه على الإنترنت: “إن اسم الروبوت هو للاعبة الجمباز الشهيرة ناديا كومانيسى، كإشارة إلى هدف التصميم النهائى، تحقيق نطاق الحركة البشرية”.


 


وتم تصميم الروبوت ليكون مرنًا، ويحتوى على 29 مفصلًا، مما يوفر له بعضًا من أعلى نطاقات الحركة لأى إنسان حتى الآن.


 


ويتم التحكم فى الروبوت عن بعد بواسطة باحث يرتدي سماعة رأس للواقع الافتراضى وأجهزة تحكم، على الرغم من أن المطورين يقولون إنه يمكن أن يكون مستقلاً بالكامل فى المستقبل.


 


روبوت الملاكمة


 


أعرب العديد من المشاهدين عن دهشتهم من مهارات الروبوت، وعلق أحد المستخدمين قائلًا: “عمل رائع… بدأت الثورة”، بينما أضاف آخر: “خطوة أولى ممتازة نحو الاستقلال الكامل والحرية (أعنى لناديا)“.


وكتب أحدهم: “أخيرًا شيء أصلي!” لا مزيد من الليزر أو المدافع الآلية، الآن ستقوم الروبوتات بلكمك فى وجهك!’


 


ومع ذلك، أثار متشككون آخرون مخاوف بشأن اللقطات، حيث قال أحدهم ‘هذا كل شيء، ابدأ بتعليم الروبوتات القتال، وسينتهى هذا بأمر حقيقى جدا“.


 


تقول IHMC Robotics أن الهدف الأوسع لناديا هو تطوير روبوتات أرضية عالية الحركة يمكنها العمل فى البيئات الداخلية حيث تتطلب السلالم والحطام أن يتمتع الروبوت بنفس نطاق الحركة مثل الإنسان.”


 


يمكن استخدام الروبوت فى عدد من القطاعات، بما فى ذلك مكافحة الحرائق والاستجابة للكوارث وإبطال القنابل.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى