Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار

بمناسبة يوم القلب العالمي.. هواوي تقدم تقنية مراقبة صحة القلب فى سلسلة ساعاتHUAWEI WATCH GT



كما هو الحال في تاريخ 29 سبتمبر من كل عام، يصادف هذا التاريخ  يوم القلب العالمي، الذي يجمع العالم للمشاركة في الحديث حول صحة القلب، فهو يعد بمثابة تذكير سنوي لكل فرد لزيادة الوعي حول عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب والوقاية منها والتدخل المبكر.


 


تعد أمراض القلب والأوعية الدموية (CVD) حاليًا أكثر الأمراض الفتاكة، حيث تصيب أكثر من 20.5 مليون في كل عام، وفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO)، حيث تحدث غالبية الوفيات في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل. هدف الاتحاد العالمي للقلب هو خفض هذا العدد من خلال دعم تثقيف العامة، خاصة وأن 80% من الوفيات المبكرة من الممكن الوقاية منها.




تحسين صحة القلب والأوعية الدموية من خلال الأجهزة القابلة للارتداء


من المؤكد أن الأجهزة القابلة للارتداء حسّنت وعينا بالأمراض غير المعدية (NCDs)، والتي تشمل أمراض القلب التي يصعب اكتشافها أو المعرفة بها. في حين أن الأجهزة الذكية القابلة للارتداء استغرقت وقتًا لتزداد شعبيتها، فقد لعبت مجموعة الميزات المتاحة الآن على الساعات الذكية دورًا رئيسيًا في جذب المزيد من المستخدمين المهتمين بالصحة. يمكن للأجهزة القابلة للارتداء مساعدة المستخدمين على تحسين تدريباتهم وإبقائهم متحمسين لممارسة الرياضة في كثير من الأحيان، مما يحسن بدوره صحة القلب والأوعية الدموية للمستخدمين.


 


بالإضافة إلى ذلك، فإن مشكلات مثل عدم انتظام ضربات القلب، أي الرجفان الأذيني، تتطلب بشكل خاص مراقبة في الوقت الفعلي وطويل الأجل ويمكن أن تكون الأجهزة القابلة للارتداء مساعدة كبيرة في هذا الصدد. أظهرت الأبحاث أن الرجفان الأذيني هو أكثر حالات ضربات القلب شيوعًا ويرتبط بارتفاع خطر الإصابة بالسكتة الدماغية وفشل القلب والخرف. مع ابتكار PPG Arrhythmia في الساعات الذكية لهواوي، يمكن للمستخدمين مراقبة قلوبهم واستقبال تنبيهات بخصوص بعض علامات تحذير مبكرة حول Arrhythmia.


 


تقنية مراقبة القلب


استجابة للاحتياجات المتزايدة في قطاع صحة القلب والأوعية الدموية، أمضت هواوي السنوات العشرة الماضية في تطوير حلول مراقبة القلب الخاصة بها للأجهزة القابلة للارتداء الذكية، وبلغت قمتها في تقنية مراقبة القلب الخاصة بها. طورت هواوي لأول مرة حلول المستشعرات الخاصة بها في عام 2017، مما مكّن الأجهزة القابلة للارتداء من دعم ستة أنواع من مراقبة معدل ضربات القلب الديناميكية.


 


تقنية مراقبة القلب المطوّر في ساعات هواوي تتضمن خوارزمية مطورة تعزز البيانات من خلال تعلم حالات النشاط المتفاوتة للمستخدم وسجل النشاط الشخصي. يعزز هذا النهج دقة البيانات حتى في ظل ظروف قراءة أقل من المثالية مثل خلال التمارين الديناميكية (تخطي الحبل والجري وما إلى ذلك) أو في بيئات درجات الحرارة المنخفضة.


 


يعزز تطوير تقنية مراقبة القلب بشكل كبير قراءات معدل ضربات القلب الديناميكية، من اكتشاف عدم انتظام ضربات القلب PPG إلى مراقبة معدل ضربات القلب أثناء النوم، والتي يمكن أن تنبه المستخدمين إلى أي علامات تحذير مبكرة من الرجفان الأذيني. باستخدام خوارزميات تقنية مراقبة القلب، يمكن للمستخدمين تلقي قراءات أكثر دقة للحصول على توصيات صحية أفضل.


 


القلب هو المكان الذي تتدفق منه الحياة. إنه يؤثر على جميع المكونات الحيوية الأخرى لصحتنا الجسدية. لهذا السبب تجعل العلامات التجارية مثل هواوي مهمتها الأساسية تحسين الوصول إلى التشخيصات المبكرة والوقاية من الأمراض من خلال الحياة الصحية، وتمكين المستخدمين من السيطرة على صحتهم – بدءًا من القلب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى